الكاتب الأوكراني يكتب عن باكو ...

إن الكاتبين الأوكرانيين المعروفين فلاديمير دانيلينكو ونيكولاي كوميتش اللذين سافرا إلى باكو ليس منذ أمد بعيد بناء على دعوة من مركز الترجمة الأذربيجاني تقاسما انطباعاتهما مع القراء الأوكرانيين بعد أن عادا إلى بلادهما. نقدم للقراء مقالا بعنوان "مشاعر تجاه باكو" لفلاديمير دانيلينكو.

 

مشاعر تجاه باكو

          خلال زيارة تستغرق أربعة أيام إلى باكو وهي متعلقة بعرض كتابي "في ضوء الشمس المسائية" و"سر المقبرة" الذين قام مركز الترجمة الأذربيجاني بنشرها بالأذربيجانية شعرنا بجمال "أرض النار" بكل ما فيها من روعة.

أصبحت أذربيجان بلدا رائدا في القوقاز بعد انهيار الاتحاد السوفياتي بفضل حقول النفط والغاز الضخمة، بالإضافة إلى سياسة الدولة الحكيمة.

تحتوي باكو الحديثة وهي مدينة العاصمة الأوروبية المزدهرة على الهندسة المعمارية لأربع فترات – القرون الوسطى والإمبراطورية الروسية والاتحاد السوفيتي وعصر الاستقلال.

ونحن الآن نتجول في الشوارع الضيقة في المدينة القديمة (المدينة الداخلية). البيوت قريبة جدا لبعضها بحيث إذا مدت يدك، استطعت ان تلمس إحداها. يحب السياح التجول هنا. تم صنع العديد من الأفلام المشهورة في المدينة القديمة خلال الحقبة السوفياتية. بينما يلتقي الرجال هنا، يحتضنون ويقبلون بعضهم البعض بطريقة تنتمي إلى الأمم الشرقية. أما بالنسبة للنساء، فهن رمز حقيقي لطبقة النبلاء.

رواق

مقالات أخرى